كتابات
احفظوا النصر

انتصار السراي لم تكن حربنا المقدسة ضد داعش ، حرب نزهة أو خدعة أو حرب مغانم ولم تكن استعراضاً عسكرياً أو إعلامياً ، بل كانت أقسى حرب من بين جميع الحروب التي أشغل بها العراق على مر بلائه ، وأعظم نازلة تعرض لها الشعب العراقي فاقت حتى ويلات الحرب الصدامية ـ الإيرانية بأعوامها الثمان ،

طلب مني ان اكتب من دون قلبي 

خالد الناهي ربما ما يمييز الشعب العراقي ، انه شعب عاطفي جداً ، وهذه العاطفة تختلف من شخص الى اخر ، فهناك من يعشق ويتعاطف مع شخص بذاتة ، فيراه على حق دائماً ، ومن يخالفة فهو مخطأ دائماً.. وبعضنا قد يعشق سيارة او طير او حتى الصوت العالي ، ليس مهم المهم انه يستميت

(ما سرُّ الغَرق؟!)

نجاح ابراهيم / ما هذا الذي ائتلقْ؟ شجرُ قلبي أم نخيلُ دَمي اشرأبّ من رَمَادٍ وماجَ من وَرَق! لمّا رأيتُ وَجْهاً فجراً خلتُهُ يرتلُ بالنّورِ رَسائلَ الشّفق أأفضي بسرٍّ؟ مضى عُمرٌ تلاهُ عُمرٌ وألفُ عمرٍ وما زلتُ أُعاندُ النّفسَ بينَ صدٍّ وصدٍّ غابة كنتها من جليدٍ وقلقٍ والذي بين أضلعي حجرٌ ساكنٌ ما عهدتُه يوماً

القتل الرحيم

غزوان البلداوي تسمى منطقة الحكم الذاتي ما قبل ٢٠٠٣، وإقليم كردستان ما بعد التاريخ ذاته، وأرادوا تسميتها بالدولة الكردية في الـ ٢٠١٧، وهذا حلم كل كردي في المنطقة، نعم انه حُلُم لكن الأحلام تنتهي عند اليقظة، لتبقى تجوب الذاكرة بين الفترة والأخرى، وبعض الأحيان تتبدد لإستحالة تحققها، فهل أصبح الحلم بالدولة الكردية من المحال؟ أم

خصخصة الفرح والفوضى

رسل جمال اعلنت وزارة الصحة العراقية، ان عدد المصابين بسبب الالعاب النارية والاطلاقات العشوائية، في احتفالات ليلة رأس السنة الميلادية، قد بلغ (200) مصاب، رقم يخبرنا اننا لا نجيد الاستمتاع كدول العالم الاخرى، بعيدآ عن الدماء والقتل، رقم لم يتسبب به الارهاب هذه المرة، بل كان جراء ارهاب بعض العقول الطائشة التي تستخف بارواح الناس.

شتاء ساخن وليل قاتم ( كردستان العراق )

  حازم الشهابي: إن ما يحدث ألان في الإقليم ما هو إلا  فرصة ذهبية وهبة سماوية , لبعض الأحزاب السياسية الاستعادة ما فقدوه من بريق وحظوظ ومقبولية جراء سياساتهم الفاشلة. إن أحزاب السلطة الحاكمة في الإقليم , تمر اليوم بأزمة خانقة وغير مسبوقة , وخصوصا بعد موجة الرفض الدولي والإقليمي والمحلي لمشروع الانفصال ,والذي كثيرا

فرض القانون بين العشائر والدولة

ثامر الحجامي    عويل وآهات؛ وأرامل تنوح ويتامى تصرخ، ودماء تسيل وجنائز تخرج من مشرحة الطب العدلي، ومستشفيات تمتلئ بالجرحى والمصابين، وسيارات مسلحة تجوب الشوارع، ورصاص يتطاير يمينا وشمالا والسبب صراع عشائري.    معارك دامية؛ بين العشائر العراقية، راح ضحيتها الكثير من الأبرياء، وفقدت فيها أرواح بريئة طالت حتى الأطفال الرضع، لأسباب صبيانة أحيانا وتافهة

التسقيط السياسي وجهة نظر مرجعية 

عمار جبار الكعبي استمرت المرجعية الدينية والتي لم تتوقف يوماً عن منهجها الاصلاحي، سواء الاجتماعي أو السياسي، فتارة تتناول سبل ومناهج الإصلاح السياسي لما له من تأثير على واقع المجتمع العراقي، كوّن السياسي يكون لاحقاً وفِي خدمة الاجتماعي، وتارة اخرى تركز اهتمامها بالإصلاح الاجتماعي كونه المنطلق والمدخل للإصلاح السياسي، لا إصلاح سياسي بدون إصلاح إجتماعي

                                                سايكولوجيا التطرف الديني

حسام عبد الحسين عقيدة الانسان تحدد المعاملة في السلوك الواقعي، سواء كان إيجابيا او سلبيا، والفكر الديني المتطرف هو الان متجذر في العالم، وخاصة في منطقة الشرق الأوسط واوربا، وبالذات يوجد في الديانات السماوية (ما وراء الطبيعة) من المسيحية والإسلام، والذي يعني تعصب شخص او جماعة لدين او مذهب في دين معين، وقد يكون التطرف

الحكومة مطالبة بكشف الجهة التي تهدد أمناء شبكة الإعلام العراقي

 شبكة ناس / بثينة الناهي السوداني يدين المرصد العراقي للحريات الصحفية التهديدات والضغوط التي يتلقاها أمناء شبكة الإعلام العراقي من جهات تحاول تخريب عمل الشبكة، وحرفها عن مسار عملها الطبيعي. ويطالب المرصد رئيس الحكومة حيدر العبادي بتشكيل لجنة خاصة تكون مهمتها الكشف عن الجهات والأشخاص الذين بعثوا بتلك التهديدات التي أدت الى إستقالة السيدة هديل

النجف صانعة الانتصارات

رضوان العسكري لمن لا يعرف النجف؟ هي احدى المحافظات العراقية، الواقعة في منطقة الفرات الأوسط، وتعتبر من المحافظات ذات الأهمية القصوى، لشيعة العراق بالخصوص وشيعة العالم بالعموم، لتعلقها بهم تعلقاً وثيقاً، لمسألتين مهمتين: الأولى: لأنها تحتضن الجثمان الطاهرة للإمام علي ابن ابي طالب عليه السّلام. الثاني: لأنها تعتبر المركز الرئيسي للتشيّع في العالم، لوجود الحوزة

 تضامن ضد الفساد ولا ضامن

واثق الجابري إزداد عدد الأحزاب والشخصيات والتجمعات الشعبية، الّذين أعلنوا تضامنهم ضد الفساد اعلامياً، وأصبح الحديث عن محاربته شاغل العراقيين، وتوالت البيانات الحكومية والحزبية وشخصيات بمفردها، ولوّحَ بإستجواب وزراء وسربت أسماء مسؤولين ورجال أعمال، ولا يبدو أن القضية بتلك السهولة، وبين سطور التهديد نفعل (إذا) و(لكن) و(بماذا)، ووعيد ومخاطبات بالإشارة والتمويه من بعيد.  رئيس مجلس

حقوق الانسان واجبة على الحكومات الاسلامية

  بقلم: غفار عفراوي   حقوق الانسان في الأزمنة القديمة كانت متفاوتة بين حضارة وأخرى ، فكانت نسبية لدى الحضارات الرومانية والفارسية واليونانية وغيرها. وبعد مجيء الإسلام صارت حقوق الانسان هي الركيزة الاساسية التي اعتمد عليها المسلمون لإقناع الآخرين بالدخول للإسلام وترك عبادة الأصنام . فكانت أغلب الحقوق مُباحة وجائزة للأفراد سوى بعض المحرمات التي

بِرُ الزينبيات

وسام ابو كلل الوالدين ورضاهما من رضا الله جل وعلا، وبرهما واجب لعله مقدم على كل الواجبات، لدرجة أن الأمر يقول ولا تخالفهما باي شيء عدا الشرك بالله، وليكن كلامك معهما مؤدبا ولا تعترض ولو بكلمة” أف”، بل تعدى الأمر إلى أنه لا يسمح لك حتى تقطيب حاجبيك، وأشد من ذلك لا يسمح لك ان

الصفحة التالية «