عـــاجل

العبادي رسميا مع تحالف ” الفتح ” الذي يضم اغلب فصائل الحشد الشعبي أوبرا وينفري تحصل على جائزة «غولدن غلوب» عن مجمل أعمالها الداخلية المصرية: مقتل 8 من العناصر الإرهابية في العريش 2017… عام الكوارث الطبيعية بالولايات المتحدة (الجبلُ يسندني) احفظوا النصر مقتل 30 مدنياً بغارات يشتبه أنها روسية شرق دمشق موسكو تنفي تدمير طائرات لها بقاعدة حميميم… وتقر بمقتل جنديين طلب مني ان اكتب من دون قلبي  (ما سرُّ الغَرق؟!) عاجل :فوز منتخب الامارات الوطني على منتخب العراق الوطني في نصف النهائي ببطولة كاس الخليج العربي القتل الرحيم عاجل : وزير الداخلية يوجه باعتقال مطلقي العيارات مع الحبس ستة اشهر وغرامة 5 ملايين دينار عاجل : قائد شرطة ذي قار يوجه الأجهزة الأمنية بإلقاء القبض على مطلقي العيارات النارية حتى وان ‏كانوا داخل منازلهم خصخصة الفرح والفوضى

الدكتور نجم العوادي يفوز بجائزة أفضل بحث علمي عالميا ويحصل على العضوية الدائمة لمجلس العلماء وباحثي الصيادلة 7 أشياء يجب عليك التوقف عن فعلها على الشبكات الاجتماعية يوتيوب يحصل على مظهر جديد وميزات إضافية آبل تؤكد تاريخ الكشف عن آيفون 8 في 12 سبتمبر بالصور.. سامسونغ تكشف رسمياً عن كالاكسي نوت 8 كيف تشحن هاتف آيفون في 5 دقائق؟ أطباء يرصدون “نشاطا غامضا” للدماغ بعد الموت ناسا تعلن اكتشاف 7 كواكب جديدة أداة جيدة تساعد الآباء في حظر الفيديوهات والقنوات الغير مرغوبة في تطبيق يوتيوب للأطفال هواوي تطلق هاتف Mate 9 Lite بمواصفات أقل وبدون عدسات لايكا التسويق الالكتروني 7 حقائق لا تعرفها عن الخيار ستجعلك تتناوله يوميا بهذه الطريقة يمكنك توثيق كل لحظاتك في السفر تويتر تطور صفحة دائمة لعرض الأحداث الحية عودة نوكيا.. بين حنين الماضي وحرب ضروس فيس بوك تعلن عن شراكة مع منصة الألعاب Unity لتطوير منصة خاصة بألعاب الويب

طلب مني ان اكتب من دون قلبي 

بواسطة » الوقت \ التاريخ :

خالد الناهي
ربما ما يمييز الشعب العراقي ، انه شعب عاطفي جداً ، وهذه العاطفة تختلف من شخص الى اخر ، فهناك من يعشق ويتعاطف مع شخص بذاتة ، فيراه على حق دائماً ، ومن يخالفة فهو مخطأ دائماً..
وبعضنا قد يعشق سيارة او طير او حتى الصوت العالي ، ليس مهم المهم انه يستميت بالدفاع عن معشوقة .
وقد يعتبر البعض هذه العاطفة صفة تميزة عن باقي الشعوب ، لكنها في الحقيقة اصبحت هي اداة ضعف ووهن في كثير من الأحيان .

وان المتتبع للشأن العراقي يستطيع ان يرى ذلك بشأن واضح وجلي
فما القتل الذي يحصل للشعب منذ 2003ولغاية الأن الا استخدام للعاطفة العقائدية لدى الشعب ، وما تدخل الدول في الشأن العراقي الا استغلال للعاطفة القومية والعرقية لهذا الشعب ، لا والأكثر من ذلك استغلال السياسين لتوجية الشعب لصناديق الأقتراع واختيار ( س) من الناس رغم علمه بأنه فاسد ،الا دليل على استخدام العاطفة العشائرية والمناطقية وحتى الدينية

نعم قد وصلنا الى مرحلة القبول بالأنتقاص من الجميع رموز ، شخصيات ،اديان او حتى عوائل من اجل الدفاع عن اشخاص لا يعرفونا ،او لنتحدث بلغة ادق ، نحن ليس جزء من حياتهم .
وربما الكثير منا خسر جزء مهم من اصدقائه ، اشخاص مقربين عليه ،من اجل اناس هو لا يمثل لهم سوى سلم للوصول الى مبتغاهم او غاياتهم

نعم انها العاطفة الملعونة ،التي جعلت رائحة البارود تضاهي اغلى انواع العطور ، وجعلت ازيز الرصاص يغطي صوته على اروع السينفونيات العالمية .

انها العاطفة التي ورثناها من جاهليتنا الأولى ،حيث الأباء والأجداد اللذين ابو ان يتركوا الهتهم هبل واللات والعزة .

انها عاطفة الموت للجميع الا انا وما اعشق .

انها العاطفة التي تحارب كل طرح يقول العراق اولاً ، وكل كلمة تقول العراق للجميع ، وكل شخص يقول لمن نافسه في مسابقة او مضمار مبروك الفوز .

انها عاطفة الأنا التي نحملها في القلب ، وها انا احاول ان اكتب دون قلبي .
وقد فشلت

اترك تعليق

العبادي رسميا مع تحالف ” الفتح ” الذي يضم اغلب فصائل الحشد الشعبي
أوبرا وينفري تحصل على جائزة «غولدن غلوب» عن مجمل أعمالها
الداخلية المصرية: مقتل 8 من العناصر الإرهابية في العريش
2017… عام الكوارث الطبيعية بالولايات المتحدة
(الجبلُ يسندني)
احفظوا النصر
مقتل 30 مدنياً بغارات يشتبه أنها روسية شرق دمشق
موسكو تنفي تدمير طائرات لها بقاعدة حميميم… وتقر بمقتل جنديين
طلب مني ان اكتب من دون قلبي 
(ما سرُّ الغَرق؟!)
عاجل :فوز منتخب الامارات الوطني على منتخب العراق الوطني في نصف النهائي ببطولة كاس الخليج العربي
القتل الرحيم
عاجل : وزير الداخلية يوجه باعتقال مطلقي العيارات مع الحبس ستة اشهر وغرامة 5 ملايين دينار
عاجل : قائد شرطة ذي قار يوجه الأجهزة الأمنية بإلقاء القبض على مطلقي العيارات النارية حتى وان ‏كانوا داخل منازلهم
خصخصة الفرح والفوضى
علي كاظم يفارق الحياة ويترك ورائه ارثاً كروياً كبيراً
شتاء ساخن وليل قاتم ( كردستان العراق )
مقتل وإصابة ووفاة  36 صحفيا و15 إعتداءً و11 إعتقالاً لصحفيين خلال 2017
فرض القانون بين العشائر والدولة
التسقيط السياسي وجهة نظر مرجعية 
بالصور.. نجل ولي العهد السعودي يشارك في قصف داعش التي توعدته بالقتل
” شبكة ناس ” تنشر نتائج امتحانات الصف السادس الاعدادي في ذي قار 2015
رحيل «إلفيس بريسلي الفرنسي» بعد معركة مع السرطان
ثورة الإمام الحسين هي حركة إصلاحية لمدى الدهر
العراق يسعى لميدالية ثالثة وشاكر يراهن على انجازاته
النائب العام المصري يطالب الإنتربول القبض على القرضاوي
عاجل / خلاف بين الصدر والحكيم بعد لقائهما والغاء المؤتمر الصحفي
مقتل “والي” تلعفر والجزيرة بـ”داعش” بقصف جوي غرب الموصل
الصدر وباسم وزيارة الأربعين
دونالد ترامب رئيسا للولايات المتحدة الأمريكية
عاجل:مجلس محافظة ذي قار يصوت على الغاء عطلة يوم السبت للمدارس والمعاهد والجامعات
مقتل 33 شخصا في تصادم حافلتين بجنوب سيناء في مصر
اتلاف مواد غذائية تركية وايرانية وعراقية منتهية الاصلاحية في الاسواق المحلية
محافظ الديوانية يحضر اجتماعا في النحف الاشرف
الإندبندنت: لندن أصبحت مركزا عالميا لغسيل أموال تجار المخدرات
رابطة شهيد الله الثقافية تطلق حملة “تغيير وعي وعطاء “في مختلف المحافظات بمشاركة اكثر من 500 متطوع
عاجل ..السيد عمار الحكيم: في حال فشل العبادي بالإصلاحات فان القوى السياسية ستبحث عن بديل
ريال مدريد يرحب بانتقال جاريث بيل إلى مايونايتد
الامين العام للمزارات الشيعية يفتتح مضيف الحسن (ع) في مزار الشريفة بنت الحسن (ع) ….
وزير النفط العراقي يعلن مراجعة عقود جولات التراخيص
كتابات
احفظوا النصر
طلب مني ان اكتب من دون قلبي 
(ما سرُّ الغَرق؟!)
القتل الرحيم
خصخصة الفرح والفوضى
شتاء ساخن وليل قاتم ( كردستان العراق )
فرض القانون بين العشائر والدولة
التسقيط السياسي وجهة نظر مرجعية 
                                                سايكولوجيا التطرف الديني
الحكومة مطالبة بكشف الجهة التي تهدد أمناء شبكة الإعلام العراقي
النجف صانعة الانتصارات
 تضامن ضد الفساد ولا ضامن
حقوق الانسان واجبة على الحكومات الاسلامية
بِرُ الزينبيات
رغم مرارة الاحباط واليأس
تكريم عبد الجبار الرفاعي: غودو الذي وصل متأخراً
الورقة الخاسرة الأخيرة للرئيس الأمريكي
عبد الجبار الرفاعي : للمدرسة بابٌ آخر
وصفة مشفرة كشفت اللعبة
.لن تنالوا من الجبل.
سبحان الذي أسرى بعبده من واشنطن
سهير القيسي .. ضربة معلم
لم يبق للقدس إلا الدوق فليد
مقتل صالح انتصار للحوثيين ونجاح لمحور السعودية
ذباب سياسي.. و زجاج انتخابي !
أنا احبك أيها اليتيم (محمد)
(بلادٌ حُبْلى)… ( إلى أطفال اليمن، وقلبي أمٌّ تحترق)
الشباب بين الاهل وبين الضياع
اسمه محمد لكنه ليس ارهابي!
صوت الحبيب
أوهل الكتاب خير جليس ؟!!
القيادة بحاجة إلى شاب
الحسين عليه السلام ومنهج القيادة والأصلاح.
هل تنهار إيران على غرار الاتحاد السوفياتي؟
الخطاب الوطني ,, بين الواقعية والسراب !!
إرادة الشعوب تهز عروش الطواغيت
تركت بوذا
الإمام الحسن العسكري(ع) مصلحا في زمن الضياع ..
صدى صمت الخصخصة
دكتاتور مغلوب على أمره
      محاولة منى لتطوير القصة القصيرة العربية أُقدم لكم اليوم :-
التحالف الوطني على فراش الموت
تكامل ام تقاطع المشاريع الشيعية في العراق !
حزب الدعوة و مخاض صقر جديد 
في ذكرى وفاة النبي؛ من أرتد بعده؟
حواء القائد!
المؤتمر القومي الإسلامي ضحية المرحلة وصريع الأزمة
أنتصرنا .. ولكن ماذا بعده ؟؟
أولويات يجب مراعاتها بعد الانتصار على داعش
العدم رؤية قاصرة !
اقرأ ايضاً