عـــاجل

العبادي رسميا مع تحالف ” الفتح ” الذي يضم اغلب فصائل الحشد الشعبي أوبرا وينفري تحصل على جائزة «غولدن غلوب» عن مجمل أعمالها الداخلية المصرية: مقتل 8 من العناصر الإرهابية في العريش 2017… عام الكوارث الطبيعية بالولايات المتحدة (الجبلُ يسندني) احفظوا النصر مقتل 30 مدنياً بغارات يشتبه أنها روسية شرق دمشق موسكو تنفي تدمير طائرات لها بقاعدة حميميم… وتقر بمقتل جنديين طلب مني ان اكتب من دون قلبي  (ما سرُّ الغَرق؟!) عاجل :فوز منتخب الامارات الوطني على منتخب العراق الوطني في نصف النهائي ببطولة كاس الخليج العربي القتل الرحيم عاجل : وزير الداخلية يوجه باعتقال مطلقي العيارات مع الحبس ستة اشهر وغرامة 5 ملايين دينار عاجل : قائد شرطة ذي قار يوجه الأجهزة الأمنية بإلقاء القبض على مطلقي العيارات النارية حتى وان ‏كانوا داخل منازلهم خصخصة الفرح والفوضى

الدكتور نجم العوادي يفوز بجائزة أفضل بحث علمي عالميا ويحصل على العضوية الدائمة لمجلس العلماء وباحثي الصيادلة 7 أشياء يجب عليك التوقف عن فعلها على الشبكات الاجتماعية يوتيوب يحصل على مظهر جديد وميزات إضافية آبل تؤكد تاريخ الكشف عن آيفون 8 في 12 سبتمبر بالصور.. سامسونغ تكشف رسمياً عن كالاكسي نوت 8 كيف تشحن هاتف آيفون في 5 دقائق؟ أطباء يرصدون “نشاطا غامضا” للدماغ بعد الموت ناسا تعلن اكتشاف 7 كواكب جديدة أداة جيدة تساعد الآباء في حظر الفيديوهات والقنوات الغير مرغوبة في تطبيق يوتيوب للأطفال هواوي تطلق هاتف Mate 9 Lite بمواصفات أقل وبدون عدسات لايكا التسويق الالكتروني 7 حقائق لا تعرفها عن الخيار ستجعلك تتناوله يوميا بهذه الطريقة يمكنك توثيق كل لحظاتك في السفر تويتر تطور صفحة دائمة لعرض الأحداث الحية عودة نوكيا.. بين حنين الماضي وحرب ضروس فيس بوك تعلن عن شراكة مع منصة الألعاب Unity لتطوير منصة خاصة بألعاب الويب

صدى صمت الخصخصة

بواسطة » الوقت \ التاريخ :

 عبدالحمزة سلمان

 تهاوت بنا الآمال من حيث لا نحتسب, وهي تتكئ على عكازها البالي لتهاجر الأحلام معها هل هو حكم القدر؟ ما الذي إقترفناه ؟ لا نمتلك سوى دموع في الجفون تستعر.

أقحم شعبنا عام 1980 بحرب لا مبرر لها, أذاقت الآباء و الأمهات أشد الويلات, وكانوا يقتاتون على مفردات بطاقة التموين, رغم سوء المواد التي توزع, كالطحين والرز, لكنها ساعدت في رمق الحياة وإنتعاشها, لتنقذنا من جور التجار, واليوم هاجرت كثير من موادها سوى مادتين أو ثلاث أساسية, صمدت أمام تكهنات ومفاوضات من يعبث بمقدرات الشعب, الذي يعيش لحظة صمت, وذهول أمام العابثين.

تم سلب ونهب كثير من خيراتنا, لا نعلم أين ذهبت أموال الموازنات الإنفجارية للأعوام السابقة, ماذا إمتلك منها أبناء الشعب؟ شوارع متهالكة تنخرها الحفر, وتغوص في مياه المطر, والمدارس تعمها الفوضى, وتتزاحم التلاميذ والطلاب على مقاعد الدراسة, وقسم منها يفتقر لها, رواتب المعلمين والمدرسين يستمر بها التشذيب, والخصومات,  التي لا مبرر لها وتأثر على قوت عوائلهم, هذا بدل التشجيع لهم للإبداع, كذلك العلاج في المراكز الصحية, والمستشفيات فقد المجانية, وعدم توفير العلاجات المطلوبة.

يقارنون العراق في البلدان الغربية, لنقل ما يحصل فيها, وتنفيذ مشاريع مطابقة تم مشاهدتها في البلدان الأجنبية, وهم لا يحققون ما تقوم به حكومات تلك الشعوب الأخرى, لأن الجباية فيها تحقق رفاهية شعبهم , لا تذهب للأرصدة الخاصة, وفرص التعيين متوفرة للجميع, الأعمال لكسب العيش موجودة, تتحقق العدالة, هل نال شعبنا منها؟ والخريجين من حملة الشهادات تعمهم البطالة, تخطيط لأعداء الإنسانية لتجعلهم مشاريع للهجرة.

بلد كالعراق يدافع أبناؤه عنه, دمائهم الزكية تراق من أجل الكرامة والإنسانية, دفعنا ثمن الأرض غاليا, وتم القضاء على عصابات الكفر والإرهاب (داعش) وغيرها, بسواعد الأبطال, الذين يقاتلون ليس بطمع للمال أو مكاسب أخرى, بل هي حشود جهادية من أجل العقيدة والدين, وتم تحرير الأرض والإنتصار, وهذا النصر يزعج حيتان الفساد, والعملاء والفاشلين, جن جنونهم, بعد أن كادت فجوات كروشهم تتسع, التي إعتادت أن تحوي ما وجد أمامها, ينطبق الوصف عليهم كهنة معبد آمون .

يحاولون تشريع تكهنات جديدة, كي تستمر الدوامة التي نعيشها, وبدع جديدة, وإرباك للشارع, والرأي العام, لتحقيق أهدافهم التي من أجلها ينخرون العراق, لكي يبقى خاويا تحت أيديهم .

منها خصخصة الكهرباء التي أصبحت جزء من حياة الإنسان, ولا يمكن أن يستغني عنها, يقومون بخصخصتها, بعد ما تم هدر الأموال بأرقامها الخيالية, يعملون لإدخال شركات, كما تم خصخصة الإتصال, لكثير من الشركات, التي تقوم بالإحتيال, وإمتصاص أموال طائلة من أبناء الشعب, لأنه لا يستطيع الإستغناء عن الإتصال في إدارة شؤونه الخاصة والعامة, فإرتفاع أسعار الماء, والإتصال والكهرباء, يزيد من معاناة الشعب, ويؤثر على أرزاق الكاسبين والموظفين, التي باتت شحيحة, فعندما يستمر صمت المواطن, لتمرير الكثير من القرارات الربحية, التي تمتص حقه, سيدفع ثمنها غاليا, وليفيق من السبات .

 

اترك تعليق

العبادي رسميا مع تحالف ” الفتح ” الذي يضم اغلب فصائل الحشد الشعبي
أوبرا وينفري تحصل على جائزة «غولدن غلوب» عن مجمل أعمالها
الداخلية المصرية: مقتل 8 من العناصر الإرهابية في العريش
2017… عام الكوارث الطبيعية بالولايات المتحدة
(الجبلُ يسندني)
احفظوا النصر
مقتل 30 مدنياً بغارات يشتبه أنها روسية شرق دمشق
موسكو تنفي تدمير طائرات لها بقاعدة حميميم… وتقر بمقتل جنديين
طلب مني ان اكتب من دون قلبي 
(ما سرُّ الغَرق؟!)
عاجل :فوز منتخب الامارات الوطني على منتخب العراق الوطني في نصف النهائي ببطولة كاس الخليج العربي
القتل الرحيم
عاجل : وزير الداخلية يوجه باعتقال مطلقي العيارات مع الحبس ستة اشهر وغرامة 5 ملايين دينار
عاجل : قائد شرطة ذي قار يوجه الأجهزة الأمنية بإلقاء القبض على مطلقي العيارات النارية حتى وان ‏كانوا داخل منازلهم
خصخصة الفرح والفوضى
علي كاظم يفارق الحياة ويترك ورائه ارثاً كروياً كبيراً
شتاء ساخن وليل قاتم ( كردستان العراق )
مقتل وإصابة ووفاة  36 صحفيا و15 إعتداءً و11 إعتقالاً لصحفيين خلال 2017
فرض القانون بين العشائر والدولة
التسقيط السياسي وجهة نظر مرجعية 
السفير الليبي يزور سجن الناصرية المركزي ويبدي ارتياحه للتعامل الإنساني مع السجناء
وصول قوة عسكرية الى البصرة قادمة من ذي قار لتعزيز الامن فيها
الإنسان بين التدين والانحراف ديني-ج1
لا تدعوه يفلت بفعلتهِ.. إن كنتم صادقين..!
الفتلاوي والاقرار بصعوبة حصول المالكي على ولاية ثالثه
جعفر الصدر : إذا أراد العبادي النجاح عليه الابتعاد عن حزب الدعوة
500 الف دينار راتب شهري لكل متطوع بالحشد الشعبي
مقتل “الوالي الشرعي” للجزيرة و6 من تنظيم داعش في الموصل
مهرجان الحبوبي الإبداعي الخامس ينطلق الخميس المقبل
الى ابناء ..اصحاب القوى
شركة صينية بالبصرة ترصد 10 آلاف دولار جائزة لمن يتعرف على هوية سارقيها
اميركا…قاعدة اندروز الجوية تغلق ابوابها لوجود مسلح مجهول
النفط تعلن استعدادها لتزويد المولدات الأهلية بالوقود مجانا
الصدر: استعمال صور الصدرين للانتفاع الانتخابي عين الظلم لهم والاستهتتار بحقهم
الصدر: ماحدث في الاعظمية مشين ووقح وخارج عن اخلاق اهل البيت
جنايات ميسان صدور أحكام قضائية بحق 8 أشخاص متهمين بتعاطي وترويج الحبوب المخدرة وشمول 7 أشخاص بقانون العفو خلال الشهر الجاري
اليمن الفقير سيهزم المترفين والمتسولين
تخفيض رواتب الرئاسات سيوفر 70 مليار دينار سنويا من 5 آلاف موظف
مكتب العبادي : لجنة اختيار المناصب العليا “مهنية” ولا تخضع لضغوط الاحزاب
رفع الحظر عن مواقع التواصل الاجتماعي خلال العيد
كتابات
احفظوا النصر
طلب مني ان اكتب من دون قلبي 
(ما سرُّ الغَرق؟!)
القتل الرحيم
خصخصة الفرح والفوضى
شتاء ساخن وليل قاتم ( كردستان العراق )
فرض القانون بين العشائر والدولة
التسقيط السياسي وجهة نظر مرجعية 
                                                سايكولوجيا التطرف الديني
الحكومة مطالبة بكشف الجهة التي تهدد أمناء شبكة الإعلام العراقي
النجف صانعة الانتصارات
 تضامن ضد الفساد ولا ضامن
حقوق الانسان واجبة على الحكومات الاسلامية
بِرُ الزينبيات
رغم مرارة الاحباط واليأس
تكريم عبد الجبار الرفاعي: غودو الذي وصل متأخراً
الورقة الخاسرة الأخيرة للرئيس الأمريكي
عبد الجبار الرفاعي : للمدرسة بابٌ آخر
وصفة مشفرة كشفت اللعبة
.لن تنالوا من الجبل.
سبحان الذي أسرى بعبده من واشنطن
سهير القيسي .. ضربة معلم
لم يبق للقدس إلا الدوق فليد
مقتل صالح انتصار للحوثيين ونجاح لمحور السعودية
ذباب سياسي.. و زجاج انتخابي !
أنا احبك أيها اليتيم (محمد)
(بلادٌ حُبْلى)… ( إلى أطفال اليمن، وقلبي أمٌّ تحترق)
الشباب بين الاهل وبين الضياع
اسمه محمد لكنه ليس ارهابي!
صوت الحبيب
أوهل الكتاب خير جليس ؟!!
القيادة بحاجة إلى شاب
الحسين عليه السلام ومنهج القيادة والأصلاح.
هل تنهار إيران على غرار الاتحاد السوفياتي؟
الخطاب الوطني ,, بين الواقعية والسراب !!
إرادة الشعوب تهز عروش الطواغيت
تركت بوذا
الإمام الحسن العسكري(ع) مصلحا في زمن الضياع ..
صدى صمت الخصخصة
دكتاتور مغلوب على أمره
      محاولة منى لتطوير القصة القصيرة العربية أُقدم لكم اليوم :-
التحالف الوطني على فراش الموت
تكامل ام تقاطع المشاريع الشيعية في العراق !
حزب الدعوة و مخاض صقر جديد 
في ذكرى وفاة النبي؛ من أرتد بعده؟
حواء القائد!
المؤتمر القومي الإسلامي ضحية المرحلة وصريع الأزمة
أنتصرنا .. ولكن ماذا بعده ؟؟
أولويات يجب مراعاتها بعد الانتصار على داعش
العدم رؤية قاصرة !
اقرأ ايضاً