عـــاجل

مهرجان الحبوبي الإبداعي الخامس ينطلق الخميس المقبل الدكتور نجم العوادي يفوز بجائزة أفضل بحث علمي عالميا ويحصل على العضوية الدائمة لمجلس العلماء وباحثي الصيادلة المفكر العراقي عبدالجبار الرفاعي ينال جائزة الشيخ حمد للانجاز والتفاهم الدولي بالدوحة .لن تنالوا من الجبل. سبحان الذي أسرى بعبده من واشنطن سهير القيسي .. ضربة معلم بالصورة : مجلس الأمن الدولي يصوت على إخراج العراق من البند السابع القيثارة تعزف الحان الصدارة والسماوة يحرج الصقور في الدوري الممتاز جبنة “أبو الولد” يتسبب بجريمة في محافظة ذي قار ضحيتها 6 أشخاص.. انطلاق فعاليات مؤتمر الاعلام الدولي ببغداد بمشاركة عربية ودولية العبادي يعلن «انتهاء الحرب» ضد داعش في العراق لم يبق للقدس إلا الدوق فليد «تشابه أسماء» تتوج بجائزتين أرفعهما الجائزة الكبرى لمهرجان دار الفن الدولي للمسرح في فاس مجلة فورين بوليسي الأميركية تختار رئيس مجلس الوزراء الدكتور حيدر العبادي كأبرز المفكرين العالميين لعام 2017، واصداء عالمية لهذا الاختيار مقتل صالح انتصار للحوثيين ونجاح لمحور السعودية

الدكتور نجم العوادي يفوز بجائزة أفضل بحث علمي عالميا ويحصل على العضوية الدائمة لمجلس العلماء وباحثي الصيادلة 7 أشياء يجب عليك التوقف عن فعلها على الشبكات الاجتماعية يوتيوب يحصل على مظهر جديد وميزات إضافية آبل تؤكد تاريخ الكشف عن آيفون 8 في 12 سبتمبر بالصور.. سامسونغ تكشف رسمياً عن كالاكسي نوت 8 كيف تشحن هاتف آيفون في 5 دقائق؟ أطباء يرصدون “نشاطا غامضا” للدماغ بعد الموت ناسا تعلن اكتشاف 7 كواكب جديدة أداة جيدة تساعد الآباء في حظر الفيديوهات والقنوات الغير مرغوبة في تطبيق يوتيوب للأطفال هواوي تطلق هاتف Mate 9 Lite بمواصفات أقل وبدون عدسات لايكا التسويق الالكتروني 7 حقائق لا تعرفها عن الخيار ستجعلك تتناوله يوميا بهذه الطريقة يمكنك توثيق كل لحظاتك في السفر تويتر تطور صفحة دائمة لعرض الأحداث الحية عودة نوكيا.. بين حنين الماضي وحرب ضروس فيس بوك تعلن عن شراكة مع منصة الألعاب Unity لتطوير منصة خاصة بألعاب الويب

أنتصرنا .. ولكن ماذا بعده ؟؟

بواسطة » الوقت \ التاريخ :

 

ماجد الجبوري
     عندما يُراد لبلد أن تتقدم عجلتهُ الأقتصادية, وأن يرى شبابه في مقدمة ركب شباب العالم, خصوصاً إذا كان البلد في بداية نهوضهِ من حربٍ أُريدَ له الهزيمة فيها, لابد أن يعمل قادتهُ على أيجاد مسببات أستتباب الوضع الأمني فيه, لما له من أهمية كبيرة في دخول السياح وأصحاب رؤوس الأموال الكبيرة, مما يؤدي الى التبادل الثقافي والتجاري بينه وبين بلدان العالم.
     بعد أنتصارنا على الأرهاب في حربٍ دامت ثلاثة سنوات, يُحتم علينا أعادة النظر في أجهزتنا الأمنية وخططها, بسبب تراكم الأخطاء, ووصول الأنتهازيين والفاشلين الى مراكز القرار, وتمتع الأجهزة بعشوائية التنظيم وتسلط الفاسدين, ولهذا نرى الخروقات الأمنية الواضحة والخطيرة لبعض المناطق الآمنة, بالرغم من كثرة عدد أفراد الأجهزة الأمنية, حتى وصل عدد الفرق العسكرية 17 فرقة, بالأضافة الى تشكيلات وزارة الداخلية, وكذا لانرى هناك تطور واضح وأيجابي, في عدة وخطط الجهاز الأمني, يتناسب مع التخصيصات والأنفقات المالية المخصصة في الموازنة لها, أما جهازنا الأستخباري فآلياته المعتمدة لديه, لم تكن في المستوى المطلوب, ويمكن أختراقها بسهولة.
     فعملية الغربلة التي قامَ بها القائد العام للقوات المسلحة الحالي, لم تكن كافية وكذلك لم تكن في المستوى المطلوب, لما للجهاز الأمني من أهمية قصوى, وأرتباط أغلب النشاطات والممارسات الأجتماعية بهِ, ويمس حياة الأنسان البسيط, وكما لم تكن كافية بحجم الفساد والفشل الذي أصاب المؤسسة الأمنية, لذا لابد من دراسة عميقة وكبيرة لهذا الجهاز.
     تبدأ الدراسة الأستراتيجية من وضع الخطط والسياقات الفاعلة, للقضاء على مظاهر الفساد المالي والأداري, ومحاسبة الفاسدين بقوة ليكونوا عِبرة لغيرهم, ودعم المهنين والقادة الكفوؤين, ودفعهم لتولي المناصب والمراكز القيادية المهمة, وذلك من خلال التمحيص والتدقيق في سيرهم الذاتية, وكذلك العمل على تفعيل الجانب الأستخباري, من خلال آلية قوية ورصينة, يعمل أفراد هذا الجهاز بسرية تامة, وأيجاد الفرص للتعاون الدولي, لأستثمار عملية التبادل المعلوماتي, وفي موازاة تفعيل الجهاز المخابراتي, العمل على تقليل المظاهر المسلحة في المدن, وأرجاعهم لقواعدهم, للعمل على تحسين قدراتهم القتالية, وكما يُعمل على تنظيم ألوية الحشد الشعبي, ومنع حالة عسكرة المجتمع وفتح المقرات لتُستغل سياسياً وأنتخابياً, ويدافع عن الجهاز الأمني وبالأخص الحشد الشعبي, لأنه يعتبر ركيزة أساسية ومن أهم أجهزتنا الأمنية.
     ولايفوتنا أن أستقرار الأمني, لم ولن يقع على عاتق المؤسسة الأمنية فقط, وأن كانت تتحمل أغلب أعبائه, إلا أن ثقافة المجتمع ومدى تعاونهم مع أفراد الأمن له أهمية في أستقراره, لذا من المفترض العمل على توعية المجتمع أمنياً, وكيف يتعامل المواطن مع المظاهر المشبوهة, وكما لابد من أنشاء مؤسسات خاصة, تعمل على توعية المواطن وطنياً, من خلال تعريفهم بالأولويات الوطنية, لأن لدى البعض أفكار إذا لم تكن أرهابية, فهي تنشأ حاضنة للأرهاب وأنتشاره, وداعش وقبل هزيمتها عملت زرع أفكارها المنحرفة, في عقول الصغار لتضمن تربية جيل داعشي بحلة أخرى مستقبلياً, لذى علينا الحيطة والحذر وإعداد العدة.

اترك تعليق

مهرجان الحبوبي الإبداعي الخامس ينطلق الخميس المقبل
الدكتور نجم العوادي يفوز بجائزة أفضل بحث علمي عالميا ويحصل على العضوية الدائمة لمجلس العلماء وباحثي الصيادلة
المفكر العراقي عبدالجبار الرفاعي ينال جائزة الشيخ حمد للانجاز والتفاهم الدولي بالدوحة
.لن تنالوا من الجبل.
سبحان الذي أسرى بعبده من واشنطن
سهير القيسي .. ضربة معلم
بالصورة : مجلس الأمن الدولي يصوت على إخراج العراق من البند السابع
القيثارة تعزف الحان الصدارة والسماوة يحرج الصقور في الدوري الممتاز
جبنة “أبو الولد” يتسبب بجريمة في محافظة ذي قار ضحيتها 6 أشخاص..
انطلاق فعاليات مؤتمر الاعلام الدولي ببغداد بمشاركة عربية ودولية
العبادي يعلن «انتهاء الحرب» ضد داعش في العراق
لم يبق للقدس إلا الدوق فليد
«تشابه أسماء» تتوج بجائزتين أرفعهما الجائزة الكبرى لمهرجان دار الفن الدولي للمسرح في فاس
مجلة فورين بوليسي الأميركية تختار رئيس مجلس الوزراء الدكتور حيدر العبادي كأبرز المفكرين العالميين لعام 2017، واصداء عالمية لهذا الاختيار
مقتل صالح انتصار للحوثيين ونجاح لمحور السعودية
صرخة…. نص شعر
رحيل «إلفيس بريسلي الفرنسي» بعد معركة مع السرطان
ذباب سياسي.. و زجاج انتخابي !
أمسية شعرية كبرى ضمن فعاليات معرض بيروت العربي الدولي بمشاركة شعراء عرب
مدير التربية يلتقي محافظ الديوانية لبحث سبل النهوض بالواقع التعليمي وسد النقص الحاصل في مدارس المدينة
لجنة سقوط الموصل: أعضاء في حزب البارزاني شاركوا بوضع الأسئلة له
إنغولا تبدأ هدم المساجد بعد قرار حظر الدين الإسلامى
عمليات الانبار: قتلنا 700 من مسلحي “الدولة” في جزيرة الخالدية
الأرض ستظلم 3 أيام متتالية في كانون الأول
علي نعمة .. تجليات سومرية .
عباءة الشيطان والشعب المسلوب ا لارادة
بالصور.. تساقط الثلوج في مدينة دهوك
وزارة الدفاع تمنع تداول صحيفة الشرق الاوسط والاشتراك بها في الوزارة
ماذا قال داعش عن “التحالف الاسلامي”
تويتر يزيد الحد الأقصى لمقاطع الفيديو إلى 140 ثانية
السيّد الصافي: العتبتان المقدّستان معنيّتان بتقديم خدماتهما لمدينة كربلاء وزائريها بمقدار ما يتطلّب الواجب الشرعيّ والأخلاقي..
عمليات بغداد تحذر من اساليب جديدة لتفخيخ المعلبات بينها [قشطة لونا] والكتب الدينية لاستهداف الزائرين
خطيب جمعة بغداد يطالب باعتماد “المبادرة الاصلاحية للمرجعية” اسوة بـ”المبادرة الإصلاحية العلوية” للإمام علي
الشبوط يعين مجهوًلا يدعى (هميسع) في لندن بـ 55 مليون دينار سنويا
شبكة ناس الإعلامية تحاور السائق الشخصي لعربة الملك فيصل الثاني
ليوث الرافدين بمواجهة طاجيكستان في نهائيات آسيا
صحيفة إماراتية: قطر تدعم “داعش” و “النصرة” وسحب السفراء منها جاء بسبب احتضانها للاخوان المسلمين
. تبرئة رئيس مجلس ادارة المصرف المتحد فاضل الدباس من التهم الموجهة إليه في صفقة اجهزة كشف المتفجرات
سليم الحسني.. يداري موته السياسي بجرعات من الكذب المفضوح
ميسي يقود برشلونة لسحق بايرن ميونخ بثلاثة أهداف
كتابات
.لن تنالوا من الجبل.
سبحان الذي أسرى بعبده من واشنطن
سهير القيسي .. ضربة معلم
لم يبق للقدس إلا الدوق فليد
مقتل صالح انتصار للحوثيين ونجاح لمحور السعودية
ذباب سياسي.. و زجاج انتخابي !
أنا احبك أيها اليتيم (محمد)
(بلادٌ حُبْلى)… ( إلى أطفال اليمن، وقلبي أمٌّ تحترق)
الشباب بين الاهل وبين الضياع
اسمه محمد لكنه ليس ارهابي!
صوت الحبيب
أوهل الكتاب خير جليس ؟!!
القيادة بحاجة إلى شاب
الحسين عليه السلام ومنهج القيادة والأصلاح.
هل تنهار إيران على غرار الاتحاد السوفياتي؟
الخطاب الوطني ,, بين الواقعية والسراب !!
إرادة الشعوب تهز عروش الطواغيت
تركت بوذا
الإمام الحسن العسكري(ع) مصلحا في زمن الضياع ..
صدى صمت الخصخصة
دكتاتور مغلوب على أمره
      محاولة منى لتطوير القصة القصيرة العربية أُقدم لكم اليوم :-
التحالف الوطني على فراش الموت
تكامل ام تقاطع المشاريع الشيعية في العراق !
حزب الدعوة و مخاض صقر جديد 
في ذكرى وفاة النبي؛ من أرتد بعده؟
حواء القائد!
المؤتمر القومي الإسلامي ضحية المرحلة وصريع الأزمة
أنتصرنا .. ولكن ماذا بعده ؟؟
أولويات يجب مراعاتها بعد الانتصار على داعش
العدم رؤية قاصرة !
لاتذهبوا لحرب يريدها السيد بارزاني لهذه الاسباب
يامعالي المسؤول استعير كرسيك … لكن هل تستعير وسادتي ؟؟
عراق مقسم ام عراق موحد … لمن ستكون الغلبة
أ ما آن لشمهودة أن تنتفض؟
الثقافة ببن المُعنون والعنوان
استفتاء كردستان وطحين الحصة
ما قبل تدويل الحرمين.. حرب المواقيت وتدويلها
المسلمون في ميانمار محنٌ تتجدد ومجازرٌ تتعدد
مشاريعٌ أوروبيةٌ تقوَّضُ ومؤسساتٌ أمميةٌ تدمرُ
تَعرفوا على قصّة السيّد مالك الدريعي!
البؤرة الثقافية
تصدّعات عصفت في القلعة
شباب العراق في يومهم العالمي تحديات بحجم الوطن
                                                 النجاح سر الانسان
أحمد الباقري  الصدى والصوت في ذاكرة المدينة 
طائفية منارة الحدباء !!
فتوى الإنسانية وعمقها المقدس.
المهدي قادم(عج) الجزء الأول (القدس وقطر)
تمرد على القانون وحق الناخب
اقرأ ايضاً