عـــاجل

النجفيون يطالبون باعتماد يوم 25 محرم يوماً لذوي الشهيد في العراق مؤسسة آل البيت لإحياء التراث تحيي ذكرى استشهاد الامام السجاد بمشاركة أساتذة الحوزة العلمية ماذا تعرف عن الشيخ الشافيني ؟ كلماتْ..شعر (سُلطانةُ السّبي)….شعر لاتذهبوا لحرب يريدها السيد بارزاني لهذه الاسباب نبض شوق يحلم المدائن الصغيرة… شعر لحظة التجني منظمة النبتة التنموية تشارك في ورشة ( المنظمة المثالية ) قصيدة / ساقي العطاشى  يامعالي المسؤول استعير كرسيك … لكن هل تستعير وسادتي ؟؟ عراق مقسم ام عراق موحد … لمن ستكون الغلبة “تحت التنقيح” للروائي العراقي حسين عبد الخضر .. قفص.. قصة قصيرة

7 أشياء يجب عليك التوقف عن فعلها على الشبكات الاجتماعية يوتيوب يحصل على مظهر جديد وميزات إضافية آبل تؤكد تاريخ الكشف عن آيفون 8 في 12 سبتمبر بالصور.. سامسونغ تكشف رسمياً عن كالاكسي نوت 8 كيف تشحن هاتف آيفون في 5 دقائق؟ أطباء يرصدون “نشاطا غامضا” للدماغ بعد الموت ناسا تعلن اكتشاف 7 كواكب جديدة أداة جيدة تساعد الآباء في حظر الفيديوهات والقنوات الغير مرغوبة في تطبيق يوتيوب للأطفال هواوي تطلق هاتف Mate 9 Lite بمواصفات أقل وبدون عدسات لايكا التسويق الالكتروني 7 حقائق لا تعرفها عن الخيار ستجعلك تتناوله يوميا بهذه الطريقة يمكنك توثيق كل لحظاتك في السفر تويتر تطور صفحة دائمة لعرض الأحداث الحية عودة نوكيا.. بين حنين الماضي وحرب ضروس فيس بوك تعلن عن شراكة مع منصة الألعاب Unity لتطوير منصة خاصة بألعاب الويب مايكروسوفت تعمل على إصلاح مشاكل بطارية حواسيب Surface Pro 3

الثقافة ببن المُعنون والعنوان

بواسطة » الوقت \ التاريخ :
         حازم الشــــهابي
إن المعايير التي تقاس بها الأشياء عادتاً ما تكون نسبية , من شخص إلى أخر ومن مجتمع إلى مجتمع ثان , وذالك ناشئ من الاختلاف في وضع التعاريف وطريقة ترجمتها على ارض الواقع , وهذا يعود بدوره  لجملة من المقدمات ,التي ابتنيت عليها النشأة الفكرية للمجتمعات ,ومغذياتها الثقافية والعقدية على حدٍ سواء, باستثناء القواعد العقلية , النابعة من العقل والوجدان , كاستحالة اجتماع النقيضين  وارتفاعهما مثلا(على تفصيل) , وغيرها من المسلمات , المتعلقة بالموضوع والمحمول.
الثقافة واحدة من تلك المفاهيم ,التي اختلف بمعناها ,وبتعريفها تعريفا جامعا مانعا الكثير من المفكرين وأصحاب الرأي والاختصاص ,حيث يصعب تحديد تعريفها وإطار خاص بها ,لكثرة ما طرح من تصورات وتراجم لهذا المفهوم ,( للمزيد مراجعة كتاب مشكلة الثقافة لمالك بن نبي) , ألا أنها وبشكل عام , ودون إن الخوض بتفاصيل المفهوم وجزئياته , فإنها لا تخرج من كونها _المثقف_ هو صاحب الفكر المستنير, والذوق المهذب ,الذي يرى الأشياء بعين خارقة للأطر الضيقة التي أحيطت به ,مدركا للحقيقة والواقع ومعطياته ومتطلباته الزمكانية , القائمة على أساس العقل ,والمنطق والتعقل.
إن ما لفت انتباهي ودفعني لكتابة هذه الأسطر المتواضعة , هو ذالك التلازم المثير للجدل و الغير منطقي مابين الثقافة والتعليم أو المتعلم ,التلازم الذي اخذ بالتنامي , واعتقدهُ الكثير من العامة ,  وجعلوا بينهما رابطاً لا يمكن له الانفكاك , لا فرق بين المتعلم منهم وغيره , حيث إنهم اخذوا يقيسون عليه  بنية المجتمع والفرد ويدرجون تحت عنوانه  الكثير من المسميات والشخوص ,فأصبح لزاماً علينا فك هذا الارتباط الذي يعد انتهاكاً صارخا بحق الثقافة وقدسيتها , فليس كل مثقف متعلم , وليس كل متعلم مثقف.. ونقصد بالمتعلم هنا , هو كل من استطاع إكمال دراسته الأكاديمية وتدرج في مراحلها .
نعم ربما يكون المتعلم الذي اشرنا إلى تعريفه, هو اقرب ليكون مثقفاً من غيره, لما اعتاده  في مراحل دراسته من القراءة والمتابعة  للمواد والمناهج التي قد فرضت عليه , والتي لم تضف إليه شيء خارج الاختصاص , فهو مثقف في اختصاصه وعارف بجزئياته, بنطاق ضيق وليس بالمفهوم العام للثقافة , هذا آذ ما كان جاداً في تحصيل المعارف والعلوم التي تلقى عليه , لا من اجل إسقاط فرض وعبور مرحلة إلى مرحلة أخرى ,فلقد وصف الدكتور (علي الوردي ) المتعلم وصفا دقيقاً  في كتابه  شخصية الفرد العراقي إذ قال “المتعلم هو من تعلم أمورا لم تخرج عن نطاق إطاره الفكري الذي اعتاد عليه منذ الصغر ,فهو لم يزداد من العلم إلا ما ازداد في تعصبه وضيق في مجال نظره ,فهو قد أمن برأي من الآراء أو مذهب من المذاهب , فاخذ يسعى وراء المعلومات التي تؤيده في رأيه وتحرضه على الكفاح في سبيله “.  أراد إن يشير (الوردي ) هنا إن انغلاق المنظومة الفكري لدى بعض المتعلمين ,والتي أحاطت بهم دون رغبة منهم إليها , كانت نتيجة حتمية بسبب سلوكيات وعادات ومناهج أمليت عليهم و أوحى أليهم بِها, حتى أصبحت عند البعض منهم جزء من تركيبته الساكيولوجية , فكانت حائلاً دون النضج والانفتاح الفكري .
 الثقافة ملكة تحط رحالها أينما وجدت الأرض الخصبة لها , وأينما وجَدت من ينميها ويغذيها , ,وينصاع لأوامرها ونواهيها , ويخضع لها,لا فرق بين المتعلم وغيره , لتروضه لا هو يروضها ويلوي عنقها وفق رغباته وانفعالاته النفسية , وينجر إلى باحتها الواسعة منقاداً إليها , لتفضي إليه محاسنها و كمالاتها الروحية والفكرية , فيمتاز  حينئذ بمرونة الرأي والانفتاح , لا التمحور حول وجهة واحدة , فيكون ذو قدرة عالية في تحمل أراء غيره , المخالفة لرأيه , حتى انه يكاد إن لا يطمأن لرأيه , لما له – المثقف – من أفق واسع , ومدركات ومعايير فكرية غير ثابتة , لا ما خلا من القواعد العقلية والمنطقية, فلهذا تجده على استعداد دائم لتلقي كل ما هو جديد والتأمل فيه والبحث عن وجه الصواب منه,  فهي ليست حكرا على شخص دون غيره , وهنا يفترق المثقف عن المتعلم الذي لصق نفسه بالثقافة دون وجه حق , فلا بد لنا إن نميز ما بين الاثنين وان نضع محددات لكلاٍ منها ,و حتى لا نقع في   المغالطة من حيث لا نشعر  , علينا نضم أفكارنا و أعادة  صياغتها بالشكل الذي يتناسب ومدركاتنا العقلية المجردة من العوامل الخارجية المؤثرة بكل أشكالها , فالثقافة لا تعني الأفكار فحسب , وإنما تضم أشياء اعم من ذالك بكثير ,فهي تؤسس للمعايير الأخلاقية والاجتماعية , والمادية؛ فتعزز أحكامهم وتوسع أفقهم نحو عوالم رحبة ,سلوكيات وأخلاقيات وممارسات اجتماعية شتى, لقد وصل العالم اليوم إلى مرحلة لا يمكن له إن يحل مشاكله إلا على أساس الثقافة ونضم الأفكار وفق مقتضيات العقل والمنطق .shihabi33@yahoo.com  
وفي الختام وقبل السلام
أقول :ما أحوجنا اليوم لنكون متعلمين مثقفين , وما أجمل إن يكون المثقفين متعلمين . … لكن ما أكثر المتعلمين واقل المثقفين ..

اترك تعليق

الزواج المؤقت .. سوق للمتعة أو حلول شرعية ؟
تحت شعار ” السلم ثقافة الإسلام ” نقابة المحامين تقيم ندوة حوارية في المثنى
برشلونة يُمهد الطريق لرحيل ألفيش
عاجل / إعتصام غاضب لمنتسبي مستشفى الحسين التعليمي بسبب اعتقال زميلهم
مؤسسة الشهيدين الصدرين تكرم احد أبناء الشهداء “المتفوقين”
النظام البحريني يجمّد عمل الوفاق والجمعية تعتبر القرار “مغامرة مجنونة”
الصدر للأكراد: تصدوا لمتشدديكم كما تصدينا لمتشددينا ولتخسأ الأصوات العربية والكردية “الشاذة”
صدور مذكرة القاء قبض بحق وزير الداخلية الاسبق سمير الصميدعي
شركة كوداك تعتزم الدخول في قطاع الهواتف الذكية
أخر أخبار سوق الإنتقالات الصيفية .. الثلاثاء 19 أغسطس 2014
ابداعات عربيه لفن القصة القصيرة جدا
هبوط خمس مقاتلات عراقية بقاعدة عين الأسد لأول مرة منذ 13عاماً
رئيس اركان الجيش: سنقتحم الرمادي في القريب العاجل من جميع الاتجاهات
حكم بسجن علي سلمان زعيم المعارضة في البحرين أربع سنوات
اتحاد الكرة يرسل دعوات رسمية للمحترفين استعداد لمباراتي اليمن و البحرين
النجيفي يحصل على ضمانات من المالكي بان لا نية لعمل عسكري ضد ساحات الاعتصام
رسالة إلى مفخخ!!
إحذر تناول هذه الأطعمة في العيد
الموسوي يؤكد أن قيادة القوات المسلحة اصدرت توجيهات بحق المتخاذلين تصل إلى الإعدام
ذي قار تعلن استعدادها لاستقبال النازحين وتؤكد اتخاذ اجراءات احترازية للحيلولة دون تسلل الارهابين