http://www.nasiraq.net/wp-content/themes/exl_gift_ver3
عـــاجل

العبادي رسميا مع تحالف ” الفتح ” الذي يضم اغلب فصائل الحشد الشعبي أوبرا وينفري تحصل على جائزة «غولدن غلوب» عن مجمل أعمالها الداخلية المصرية: مقتل 8 من العناصر الإرهابية في العريش 2017… عام الكوارث الطبيعية بالولايات المتحدة (الجبلُ يسندني) احفظوا النصر مقتل 30 مدنياً بغارات يشتبه أنها روسية شرق دمشق موسكو تنفي تدمير طائرات لها بقاعدة حميميم… وتقر بمقتل جنديين طلب مني ان اكتب من دون قلبي  (ما سرُّ الغَرق؟!) عاجل :فوز منتخب الامارات الوطني على منتخب العراق الوطني في نصف النهائي ببطولة كاس الخليج العربي القتل الرحيم عاجل : وزير الداخلية يوجه باعتقال مطلقي العيارات مع الحبس ستة اشهر وغرامة 5 ملايين دينار عاجل : قائد شرطة ذي قار يوجه الأجهزة الأمنية بإلقاء القبض على مطلقي العيارات النارية حتى وان ‏كانوا داخل منازلهم خصخصة الفرح والفوضى

الدكتور نجم العوادي يفوز بجائزة أفضل بحث علمي عالميا ويحصل على العضوية الدائمة لمجلس العلماء وباحثي الصيادلة 7 أشياء يجب عليك التوقف عن فعلها على الشبكات الاجتماعية يوتيوب يحصل على مظهر جديد وميزات إضافية آبل تؤكد تاريخ الكشف عن آيفون 8 في 12 سبتمبر بالصور.. سامسونغ تكشف رسمياً عن كالاكسي نوت 8 كيف تشحن هاتف آيفون في 5 دقائق؟ أطباء يرصدون “نشاطا غامضا” للدماغ بعد الموت ناسا تعلن اكتشاف 7 كواكب جديدة أداة جيدة تساعد الآباء في حظر الفيديوهات والقنوات الغير مرغوبة في تطبيق يوتيوب للأطفال هواوي تطلق هاتف Mate 9 Lite بمواصفات أقل وبدون عدسات لايكا التسويق الالكتروني 7 حقائق لا تعرفها عن الخيار ستجعلك تتناوله يوميا بهذه الطريقة يمكنك توثيق كل لحظاتك في السفر تويتر تطور صفحة دائمة لعرض الأحداث الحية عودة نوكيا.. بين حنين الماضي وحرب ضروس فيس بوك تعلن عن شراكة مع منصة الألعاب Unity لتطوير منصة خاصة بألعاب الويب

تَعرفوا على قصّة السيّد مالك الدريعي!

بواسطة » الوقت \ التاريخ :

سجى الموسوي

القصّة تبدأ مِن نهايتها! مُحافظٌ يُغادِر منصبهِ فيترك: سيّارتهِ، حمايتهِ، بيته تُعرض عليهِ المناصِب الكبيرة.. فيرفض! ثم يُسرع بالعودة إلى وظيفتهِ القديمة.. موظف في وزارة التجارة!.

ما الغريب في الموضوع؟!
القانون يعطي الحق لأي محافظ بعد خروجه من المنصب، الاحتفاظ بسيارتهِ وبعض حمايتهِ، فلماذا رفض الدريعي ذلك! لإنهُ واثقٌ من نفسه.. لا يخشى أحد.. لإنهُ خرج من المحافظة كما دخلها قبل ثلاث أعوام! لإنه في زمن التقشف.. نذرَ نفسه لخدمة اهلهُ وناسه..

مالك الدريعي اصبحَ قدوة..
لا حمايات جرارّة ولا سيارات فرارّة، ولا تعقيدات! تقبّلَ بصدرٍ كبير جداً فكرة التحول من المحافظ الى موظف عادي.. عكس جيوش من المسؤولين.. شكراً لمحافظ واسط السابق عن تيار الحكمة الوطني مالك الدريعي..هذا ما يُريده الحكيم.. جمهور الحكمة يقولون لك دمتَ قدوة.

لاتحزن فهكذا جرت العادة, قبل كُل دورةٍ إنتخابية, تكون الساحة العراقية مرتعاً خصباً للقيم السلبية والتسقيط والتشهير الى درجة ان تحولت فيها الى وباء خطير وسلعة رخيصة لكل من هب ودب ليعبر فيها أولئك المفلسون عن فشلهم وبغضهم للآخر ، وليبرهنوا فيها كذلك على لا انسانيتهم, وانعدام القيم الاخلاقية والنوازع الانسانية لديهم .

 

ولا تستغرب أن يستعينوا حتى بسُراق المال العام, في مشهد أقرب الى الخيال, يتكلم فيه مقاول هارب بعد أن سرق ما سرق, لهُ في كُل مكان في العراق, مشروع فاشل لم يكتمل! وأعلم إنك لست المقصود بذلك, فقد تتعدد الأساليب التسقيطية وتتخذ أشكالا وفقا لأهدافها, كذلك تهم الفساد المالي من قبيل السرقة والإختلاس والإخلال بالوظيفة وما إلى ذلك, هي مُجرد وسيلة لتمرير الغرض من الرسالة “التسقيطية”, والحال اليوم فإن وسائل الإعلام تعتبر جسرا وممرا سهلا لعبور مثل هذه الرسائل, خاصة تلك التي لا تلتزم الموضوعية ولا تتوخى المهنية والدقة والمسؤولية، في الوقت الذي نشهد فيه وسائل إعلام من الصعب إخضاعها إلى الرقابة التقليدية المعتادة أو حتى خضوعها للمعايير الأخلاقية والمهنية.

أصبح التسقيط ظاهرة اجتماعية, تمثل نوعا من (الحرب الباردة) بين الأطراف المتنافسة, وبالتالي فهي نوع من الصراع السلمي, وهو أحد أهم عوامل الإطاحة بالسلم الأهلي الاجتماعي, الاَفة التي بسببها ترى مثل هذا الطبقات السياسية, التي أوصلتنا الى ما نحن عليه الأن.

اترك تعليق

العبادي رسميا مع تحالف ” الفتح ” الذي يضم اغلب فصائل الحشد الشعبي
أوبرا وينفري تحصل على جائزة «غولدن غلوب» عن مجمل أعمالها
الداخلية المصرية: مقتل 8 من العناصر الإرهابية في العريش
2017… عام الكوارث الطبيعية بالولايات المتحدة
(الجبلُ يسندني)
احفظوا النصر
مقتل 30 مدنياً بغارات يشتبه أنها روسية شرق دمشق
موسكو تنفي تدمير طائرات لها بقاعدة حميميم… وتقر بمقتل جنديين
طلب مني ان اكتب من دون قلبي 
(ما سرُّ الغَرق؟!)
عاجل :فوز منتخب الامارات الوطني على منتخب العراق الوطني في نصف النهائي ببطولة كاس الخليج العربي
القتل الرحيم
عاجل : وزير الداخلية يوجه باعتقال مطلقي العيارات مع الحبس ستة اشهر وغرامة 5 ملايين دينار
عاجل : قائد شرطة ذي قار يوجه الأجهزة الأمنية بإلقاء القبض على مطلقي العيارات النارية حتى وان ‏كانوا داخل منازلهم
خصخصة الفرح والفوضى
علي كاظم يفارق الحياة ويترك ورائه ارثاً كروياً كبيراً
شتاء ساخن وليل قاتم ( كردستان العراق )
مقتل وإصابة ووفاة  36 صحفيا و15 إعتداءً و11 إعتقالاً لصحفيين خلال 2017
فرض القانون بين العشائر والدولة
التسقيط السياسي وجهة نظر مرجعية 
أمانة مزار الصحابي ميثم التمار تمنح ” شبكة ناس الاعلامية ” شهادة تقديرية لدورهم الاعلامي المتميز
مطار النجف : اعداد زائري الاربعينية من البحرين تضاهي اعداد القادمين من ايران
العبادي: تكريت تحررت بدماء العراقيين وحدهم وداعش فخخ المنازل والمباني الحكومية
يوم المباهلة .. العظيم المنسي !!
ولماذا تنتهي الحرب؟
القيادة بحاجة إلى شاب
فتاة إذا مشطت شعرها.. تموت
نص نظام الانفاق على الحملات الانتخابية
لينوفو تكشف عن أول حواسبها المصغرة بحجم راحة اليد وبنظام ويندوز
عراقيون: الخرسان رجل أميركا لمنع التقارب مع روسيا
الاحرار: أمام القانون 24 ساعة وإلا سيتم ترشيح الجلبي لرئاسة الحكومة
التحالف يقصف أموال داعش
كتلة الأحرار: حل هيئة الحشد الشعبي بمجرد إقرار الحرس الوطني وارتباطه بـ “القائد العام” أمر طبيعي
الكشف رسميا عن عقوبة كريستيانو رونالدو
كلاسيكو ملعب الشعب ينتهي بالتعادل
جزائرية تصوم 16 عاماً متواصلاً
المعتصمون يقتحمون المنطقة الخضراء
فيسبوك يفكر في زر لـ”التعاطف”
ثانوية الشذرات للبنات تقيم معرضها الفني السنوي في الرميثة
هواوي تطلق هاتف Mate 9 Lite بمواصفات أقل وبدون عدسات لايكا
كتابات
احفظوا النصر
طلب مني ان اكتب من دون قلبي 
(ما سرُّ الغَرق؟!)
القتل الرحيم
خصخصة الفرح والفوضى
شتاء ساخن وليل قاتم ( كردستان العراق )
فرض القانون بين العشائر والدولة
التسقيط السياسي وجهة نظر مرجعية 
                                                سايكولوجيا التطرف الديني
الحكومة مطالبة بكشف الجهة التي تهدد أمناء شبكة الإعلام العراقي
النجف صانعة الانتصارات
 تضامن ضد الفساد ولا ضامن
حقوق الانسان واجبة على الحكومات الاسلامية
بِرُ الزينبيات
رغم مرارة الاحباط واليأس
تكريم عبد الجبار الرفاعي: غودو الذي وصل متأخراً
الورقة الخاسرة الأخيرة للرئيس الأمريكي
عبد الجبار الرفاعي : للمدرسة بابٌ آخر
وصفة مشفرة كشفت اللعبة
.لن تنالوا من الجبل.
سبحان الذي أسرى بعبده من واشنطن
سهير القيسي .. ضربة معلم
لم يبق للقدس إلا الدوق فليد
مقتل صالح انتصار للحوثيين ونجاح لمحور السعودية
ذباب سياسي.. و زجاج انتخابي !
أنا احبك أيها اليتيم (محمد)
(بلادٌ حُبْلى)… ( إلى أطفال اليمن، وقلبي أمٌّ تحترق)
الشباب بين الاهل وبين الضياع
اسمه محمد لكنه ليس ارهابي!
صوت الحبيب
أوهل الكتاب خير جليس ؟!!
القيادة بحاجة إلى شاب
الحسين عليه السلام ومنهج القيادة والأصلاح.
هل تنهار إيران على غرار الاتحاد السوفياتي؟
الخطاب الوطني ,, بين الواقعية والسراب !!
إرادة الشعوب تهز عروش الطواغيت
تركت بوذا
الإمام الحسن العسكري(ع) مصلحا في زمن الضياع ..
صدى صمت الخصخصة
دكتاتور مغلوب على أمره
      محاولة منى لتطوير القصة القصيرة العربية أُقدم لكم اليوم :-
التحالف الوطني على فراش الموت
تكامل ام تقاطع المشاريع الشيعية في العراق !
حزب الدعوة و مخاض صقر جديد 
في ذكرى وفاة النبي؛ من أرتد بعده؟
حواء القائد!
المؤتمر القومي الإسلامي ضحية المرحلة وصريع الأزمة
أنتصرنا .. ولكن ماذا بعده ؟؟
أولويات يجب مراعاتها بعد الانتصار على داعش
العدم رؤية قاصرة !
اقرأ ايضاً