عـــاجل

لن نخذل اصواتنا… شموخ وكبرياء بغداد الثورة البنفسجية أم المنفعة الدنيوية؟  بغداد توافق على زيادة حصة الاقليم من الموازنة بالحكمة نصنع التغيير تقرير تلفزيوني يدفع قناة الفرات الفضائية الى مواجهة القضاء للمرجعية رأي  المؤتمر الوطني يكشف حقيقة عائدية صفحة (الدكتور احمد الجلبي شمس لن تغيب) لعبة جر الحبل متى تنتهي؟ إنتزاع مشاعرنا وعواطفنا لصيانة الأمانة همس بارد جداً  عِبَادِ لا عَبْيد كل الطرق تؤدي الى العراق. فاطمة الزهراء..امرأة استثنائية محمد صلاح يتفوق على ميسي ونيمار في صراع الحذاء الذهبي لهداف أوروبا

كيف تعرف من يسرق واي فاي منك وتحظره؟ كاسبرسكي: Skygofree برمجية قوية ومتقدمة للتجسس على أجهزة أندرويد الدكتور نجم العوادي يفوز بجائزة أفضل بحث علمي عالميا ويحصل على العضوية الدائمة لمجلس العلماء وباحثي الصيادلة 7 أشياء يجب عليك التوقف عن فعلها على الشبكات الاجتماعية يوتيوب يحصل على مظهر جديد وميزات إضافية آبل تؤكد تاريخ الكشف عن آيفون 8 في 12 سبتمبر بالصور.. سامسونغ تكشف رسمياً عن كالاكسي نوت 8 كيف تشحن هاتف آيفون في 5 دقائق؟ أطباء يرصدون “نشاطا غامضا” للدماغ بعد الموت ناسا تعلن اكتشاف 7 كواكب جديدة أداة جيدة تساعد الآباء في حظر الفيديوهات والقنوات الغير مرغوبة في تطبيق يوتيوب للأطفال هواوي تطلق هاتف Mate 9 Lite بمواصفات أقل وبدون عدسات لايكا التسويق الالكتروني 7 حقائق لا تعرفها عن الخيار ستجعلك تتناوله يوميا بهذه الطريقة يمكنك توثيق كل لحظاتك في السفر تويتر تطور صفحة دائمة لعرض الأحداث الحية

الرواية المفقودة

بواسطة » الوقت \ التاريخ :

علي حسين
ثلاثة أخبار عن العراق : الأول على لسان ” السيد حيدر العبادي الذي قال فيه : ” أاستغربنا من وجود حقائب كبيرة بأموال مع الوفد القطري القادم إلى بغداد وتم التحفظ عليها، وبما أنه دخلت دون موافقة ستخرج ضمن السياقات القانونية ولم تذهب للخاطفين”.
الثاني من نائب مقرب للعبادي السيد جاسم محمد جعفر ، يخبرنا ان : ” ايران وحزب الله اللبناني سهلت عملية صفقة التي تمت بين العراق وقطر ” .
الخبر الثالث بين هذا وذاك ، وجاء على لسان وزير خارجية قطر الذي قال ان :” الأموال دخلت إلى العراق بشكل رسمي لدعم جهود السلطات العراقية في إطلاق سراح المخطوفين القطريين ” .
طبعا هناك خبر رابع وخامس وسادس والى ما لانهاية وجميعها يريد اصحابها ان يروي لنا أحداثاً من ” الرواية المفقودة ” لحكاية الصياديين ، وأعتذر فان تعبير ” الرواية المفقودة ” اقتبسته من عنوان مذكرات أصدرها قبل اكثر من عام فاروق الشرع نائب رئيس الوزراء السوري التي استمتعت بقراءتها انذاك ، وحدثتكم عنها في هذه الزاوية ، التي يريد صاحبها واعني ” جنابي ” ، ان يوهم القراء الاعزاء ، بأن مشاكلهم اليومية يمكن ان تحل لو انهم فقط تمعنوا جيدا ، بما كتبه عمنا علي الوردي عن طبيعة المجتمع العراقي ، ولهذا يجب ان اخبركم أن أوجه الشبه بين كتاب الوزير السوري ، وبين عمودي لهذا اليوم تبتدئ وتنتهي بالعنوان، فلا قرابة بين روايته التي يخبرنا فيها وبصراحة ، ان حزب البعث الذي رفع شعار الوحدة هو الذي تسبب في تدميرها ، ويمكن ان اضيف للوزير السوري ان احزابنا العراقية التي رفعت شعار الوئام والديمقراطية ، هي التي تسعى وبقوة لتدمير كل أمل في الحرية والوئام لدى المواطن العراقي واعود لمقالي الذي يتحدث عن هموم تتعلق بشعب ” مسكين ” ينام على خبر ثوري يقول ان طارق حرب سيتولى الدفاع عن حق مفوضية الانتخابات في البقاء صامدة ومتمددة ، ويصحو على تصريح ” ثوري ” بطله هذه المرة ” مستشار اوربا الامني ” ، اللواء عبد الكريم خلف الذي اخبرنا ان امريكا تسعى لدخول الاراضي العراقي ” صح النوم ياسيدي المستشار .
مثيرة هذه الروايات التي تكثر فيها ” الاشباح الخاطفة ” ، الذين لا نعرفهم ، لكنهم يعرفوننا جيدا. ولاننا شعب طيب سنقبل برواية العبادي ، ونصفق لما قاله عبد الكريم خلف ، وندري ان طارق حرب سيتحول يوم غدٍ الى عدو ” لدود ” لمفوضية الانتخابات ، المهم من يدفع أكثر !!
مع هذه الروايات المفقودة. نجد فخامة السيد نوري المالكي مهموم بمحاربة الطائفية .. عجبي !! هذه الاخيرة ليست لي.. انها لصاحب اغنية خلي بالك من زوزو ، الراحل صلاح جاهين، فعذراً.

اترك تعليق

لن نخذل اصواتنا…
شموخ وكبرياء بغداد
الثورة البنفسجية أم المنفعة الدنيوية؟ 
بغداد توافق على زيادة حصة الاقليم من الموازنة
بالحكمة نصنع التغيير
تقرير تلفزيوني يدفع قناة الفرات الفضائية الى مواجهة القضاء
للمرجعية رأي 
المؤتمر الوطني يكشف حقيقة عائدية صفحة (الدكتور احمد الجلبي شمس لن تغيب)
لعبة جر الحبل متى تنتهي؟
إنتزاع مشاعرنا وعواطفنا لصيانة الأمانة
همس بارد جداً 
عِبَادِ لا عَبْيد
كل الطرق تؤدي الى العراق.
فاطمة الزهراء..امرأة استثنائية
محمد صلاح يتفوق على ميسي ونيمار في صراع الحذاء الذهبي لهداف أوروبا
رهان الإنتخابات 
يضاهي مثيلاته في دول الجوار… مركز السيدة زينب (عليها السلام) الطبي في كربلاء
طروس… وَليدة مركز الإمام الحسين للمخطوطات
تطويراً لإمكانيات المرأة… العتبة الحسينية تختتم دورة اساسيات التصميم
المرجعية العليا: التغيير للأفضل يبدأ من الفرد والمجتمع والمؤسسات
بالوثيقة.. نص قرار البرلمان القاضي بالغاء الاستقطاع الضريبي من موظفي الدرجتين الاولى والثانية
المرصد العراقي يرحب بحظر مواقع داعش ويحذر من الإستخدام السياسي للقرار
مدير عام صحة ذي قار يفتتح وحدة العناية المركزة في مستشفى الشطرة العام
مصدر مطلع : حسن نصر الله قريبا في بغداد !
إطلاق تطبيق “فيسبوك ماسنجر” المحدث تمامًا على أندرويد وiOS
الخارجية تطالب باجراءات رادعه بعد الاعتداء على ” الطلبة العراقيين في الهند “
تشومسكي يخاطب إردوغان: أنت جاهل ومنافق وداعم للإرهاب
مقتل جنود يمنيين بهجوم على قصر الرئاسة
أسوس تطرح الساعة الذكية ZenWatch للبيع
تعطيل البورصة العراقية بدءً من 2 إلى 11 أكتوبر
عاجل / السماح لكافة الطلبة الراسبين بأداء امتحانات الدور الثالث
بالصور.. ثلوج بنجوين
الدفاع تعلن تطهير مناطق بالانبار ومقتل أكثر من 350 “ارهابياً”
رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم يرغب برفع عدد المنتخبات المشاركة في كأس العالم إلى 40 منتخبا
مركز رعاية الشباب في العتبة الحسينية المقدسة ينظم ندوة تربوية في جامعة بابل
ماذا كان رد الزائر الذي استشهد ولده في طريق الحسين وماهي مواقف الإباء اليوم
السبهان: غادرت بغداد منذ فترة طويلة ودبلوماسينا في السفارة بخير
المالكي : الجيش لن يهاجم الفلوجة وسنمنح العشائر مزيداً من الوقت لطرد المسلحين
جوجل تصدر أول نسخة مستقرة تدعم معمارية 64 بت من متصفح كروم لأجهزة ماك
أبناء آكلة الأكباد قتلة سبايكر!
كتابات
لن نخذل اصواتنا…
شموخ وكبرياء بغداد
الثورة البنفسجية أم المنفعة الدنيوية؟ 
بالحكمة نصنع التغيير
للمرجعية رأي 
لعبة جر الحبل متى تنتهي؟
إنتزاع مشاعرنا وعواطفنا لصيانة الأمانة
همس بارد جداً 
عِبَادِ لا عَبْيد
كل الطرق تؤدي الى العراق.
فاطمة الزهراء..امرأة استثنائية
رهان الإنتخابات 
علم الكلام والحياة الروحية
الا يكفينا ..ائتلاف وطني واحد
بدأ تسقيط رجال المرجعية.
أُقتلوا الحسين متعلقاً بأستار الكعبة!
أوجعني ليرجعني لأنه يحبني  
صراع داخل حدود الوطن
الجوار الست والمحاور السبع
المهم عندك إعدادية
لا تقتلوا العمامة 
بعضنا على صواب
قادة الضرورة والتجارب الفاشلة 
مثلي لايبايع مثله ومثلك لاينتخب مثله 
نعم للأنتاج الوطني 
غزوان البلداوي
ما هذه الببغائية؟
  آفة المخدرات في المجتمع
إعتداء على منبر النصر
الرؤية السياسية في فكر الشباب
الاستراتيجية الفلسطينية في مواجهة حقبة ترامب
العطاء يجب ان لا يقابله استهانة ! 
احفظوا النصر
طلب مني ان اكتب من دون قلبي 
(ما سرُّ الغَرق؟!)
القتل الرحيم
خصخصة الفرح والفوضى
شتاء ساخن وليل قاتم ( كردستان العراق )
فرض القانون بين العشائر والدولة
التسقيط السياسي وجهة نظر مرجعية 
                                                سايكولوجيا التطرف الديني
الحكومة مطالبة بكشف الجهة التي تهدد أمناء شبكة الإعلام العراقي
النجف صانعة الانتصارات
 تضامن ضد الفساد ولا ضامن
حقوق الانسان واجبة على الحكومات الاسلامية
بِرُ الزينبيات
رغم مرارة الاحباط واليأس
تكريم عبد الجبار الرفاعي: غودو الذي وصل متأخراً
الورقة الخاسرة الأخيرة للرئيس الأمريكي
عبد الجبار الرفاعي : للمدرسة بابٌ آخر
اقرأ ايضاً